معلومات: أطفال اللاجئين

بالإضافة إلى أسباب الهروب الذي تعترف بها اتفاقية جنيف الخاصة بوضع اللاجئين هناك الكثير من التهديدات الذي تتأثر بها خصوصأ الأطفال والشباب. بموجب المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين (BAMF) يعد من الأسباب للهروب ما يسمي بالخاصة بالأطفال تجنيد الأطفال وتشويه الأعضاء التناسلية للإناث والبغاء القسري والزواج القسري والعنف المنزلي أو البحث عن أفراد الأسرة.

وفقا لإحصاءات الأغلبية منهم من الدول  التالية أفغانستان وإريتريا والصومال. تختلف أجوبة الأطفال على السؤال لماذا جاؤوا إلى ألمانيا من طفل إلى آخر. ويفصل البعض منهم عن أسرهم طوال فترة الهجرة ويهرب الآخرون من البداية بدون والديهم. وعندما يصلون إلى ألمانيا يعتبرون من الأشخاص المحتاجين إلى الحماية بشكل خاص ولهم الحق في الرعاية الخاصة.